جسرٌ نحو المعرفة
Skip Navigation Links الرئيسية : الأخبار : اللقاءات التنويرية للطلبة الجدد في كلية العلوم الإدارية والمالية اللقاءات التنويرية للطلبة المستجدين مع رؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس
اللقاءات التنويرية للطلبة الجدد في كلية العلوم الإدارية والمالية اللقاءات التنويرية للطلبة المستجدين مع رؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس

 
 
عقدت كلية العلوم الادارية والمالية لقاءات تنويرية مع الطلبة المستجدين في الكلية، في الفصل الدراسي الأول من العام الجامعي 2015/2014، حيث التقى رؤساء الأقسام، وأعضاء الهيئة التدريسية مع طلبتهم المستجدين، في أقسام الكلية المختلفة، بإشراف مساعد العميد لشؤون الطلبة، ومشاركة أعضاء هيئة التدريس، وعدد من الطلبة المستجدين.   
 
 
 
 

 وتحدث الدكتور محمد علقم؛ مساعد العميد لشؤون الطلبة، في بداية اللقاءات، ورحّب نيابة عن إدارة الكلية وأعضاء هيئة التدريس فيها بالطلبة المستجدين، متمنّيا لهم حياة جامعية حافلة بالبذل والعطاء، كما شكر الطلبة على اختيارهم لجامعة البترا بشكل عام، ولكلية العلوم الإدارية والمالية بشكل خاص، وأكد أن الكلية تبادلهم الحرص على ضمان حسن اختيارهم، من خلال الالتزام بتقديم الخدمات التعليمية والإرشادية للطلبة على أعلى مستوى من المهنية والشفافية. وأشار إلى أن الكلية حصلت على مراتب متقدمة في التصنيف والكفاءة بين الجامعات الأردنية، وأن الجامعة وخريجيها يتمتّعون بسمعة طيبة، ويكفيها فخرا أنها جامعة خالية من العنف. وركّز مساعد العميد لشؤون الطلبة على النقاط التالية:

  • المساواة بين الطلبة، وعدم نقل الهويات الفرعية إلى داخل الجامعة، والتعامل مع جميع الطلبة ككيان واحد يحترم بعضه بعضا، وضرورة الالتزام بجميع التعليمات والقوانين المرعيّة داخل الجامعة. 
  • التعامل بكامل اللطف واللياقة مع أعضاء هيئة التدريس، ومعالجة أية قضايا قد تحدث بأسلوب سليم، وحسب الأصول، واستعداد إدارة الكلية للتواصل مع الطلبة، والتعامل معهم في جميع القضايا.
  • الاستفادة من مرافق الجامعة كافة وخصوصا المكتبة، والانخراط بالأنشطة اللامنهجية التي توفرها الجامعة.
  • ضرورة الاستفادة من الإرشاد الجامعي، والاستفادة من الساعات المكتبية لأعضاء هيئة التدريس، والتواصل معهم.
  • أهمية دور الطالب في العملية التعليمية في الجامعة، باعتباره اللبنة الأساس فيها، والتحوّل من أسلوب التلقين إلى أسلوب التفكير والانتقاد والبحث.  
 

 

 

 كما قدم رئيس قسم المحاسبة، الدكتور بلال عمر العديد من التوجيهات، وأكد على أهمية هذا التخصص، وأنه بحاجة إلى الكثير من الاجتهاد والالتزام، وأوضح أهمية الامتحانات الإلكترونية الموحّدة، وأهمية التعامل مع المعدّل التراكمي منذ البداية، وعدم الوقوع في مشاكل التعثر الأكاديمي التي يعاني منها الكثير من الطلبة.

كما رحب الدكتور عبد الله أبو حمد؛ رئيس قسم إدارة الأعمال بالطلبة الجدد، وذكر عددا من التوجيهات المتعلقة بأهمية المحافظة على العلاقة الطيبة المستمرة بين الطالب والمدرس، وأهمية هذه العلاقة في إرشاد وتسجيل وتحصيل الطالب، كما أكد على ضرورة الاستفادة من موقع الكلية الإلكتروني.​

 

 
 
أما الدكتورة سيما مقاطف؛ رئيس قسم التسويق، فرحّبت بالطلبة الجدد، وشرحت أهمية التخصص الذي التحق به الطلبة، والمجالات العملية المفتوحة لهم في المستقبل. وأشارت إلى أهمية الإرشاد، وركزت على موضوع المعدل التراكمي وكيفية حسابه، بالإضافة إلى ضرورة رجوع الطالب إلى أعضاء الهيئة التدريسية في القسم، لضمان دراسة المواد حسب مستوى الطالب، كما قامت بشرح معنى كل رقم من أرقام المواد الدراسية في الخطة الدراسية للطالب.
 
 
وتجدر الإشارة إلى أنّ اللقاءات التنويرية مع الطلبة المستجدين لم تعقد في تخصصات: العلوم المالية والمصرفية، ونظم المعلومات الإدارية، والأعمال والتجارة الإلكترونية، بسبب انشغال طلبة تلك الأقسام بأنشطة أخرى نظمتها الجامعة للطلبة المستجدين.